تفاصيل جلسة “تطوير التعليم” بمؤتمر الشباب.. والرئيس يدعو لحوار مجتمعي ويحذر من “تزييف وعي الناس”

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 - 4:54 مساءً
تفاصيل جلسة “تطوير التعليم” بمؤتمر الشباب.. والرئيس يدعو لحوار مجتمعي ويحذر من “تزييف وعي الناس”

شارك الرئيس عبد الفتاح السيسي، فى جلسة نقاش بالمؤتمر الوطنى للشباب حول “التعليم المدمج كرؤية جديدة لتطوير التعليم المصري”، والتى تحدث خلالها كل من الدكتور فاروق الباز، والدكتور أشرف الشيحي وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم، والدكتور مجدي مرشد والدكتور محمود سعد عضوى مجلس النواب، بالإضافة إلى عدد من الشباب الأعضاء فى برنامج تأهيل الشباب للقيادة.

وقد قام الرئيس بمداخلة خلال تلك الجلسة، حيث عبر عن قناعته بأهمية التعليم كأحد أحم مرتكزات بناء الأمم وأحد أهم أسباب نهضتها، مشيراً إلى أن تجارب الدول الأخري أكدت على أن التعليم لا يقتصر على المعرفة العلمية فقط ولكن يمتد لبناء الشخصية على أساس مجموعة متكاملة من القيم والمبادىء والمعرفة.

وأكد الرئيس أهمية مراعاة ظروف مصر الاقتصادية ومحدودية مواردها عند دراسة المقترحات التى يتم طرحها حول إصلاح التعليم.

كما شدد الرئيس علي أهمية وجود جسر قائم بين الفكرة وتنفيذها حتي يُمكن بلورة مقترحات عملية قابلة للتنفيذ لتطوير التعليم فى مصر.

كما ذكر الرئيس أن تطبيق التقنيات المتطورة للتعليم ليست هي الهدف في حد ذاته، بل من المهم أن يساهم التعليم فى بناء النشء المصري وتطوير سلوكياته وقدراته.

وأكد الرئيس على أهمية السعي إلي تنفيذ حلول ورؤى غير تقليدية للتغلب على مشكلات التعليم في مصربما يسمح بتحويل الفكرة إلى اجراءات، منوهاً إلي ضرورة تجنب الانفصال عن الواقع وتزييف وعي الناس، فضلاً عن عدم فصل التعليم عن باقي التحديات التى تواجه مصر، والتى يُمكن أن تشكل عائقاً أمام تنفيذ مقترحات تطوير التعليم. ونوه السيد الرئيس إلى ضخامة التحديات التى تواجه مصر، وخاصة الزيادة السكانية الكبيرة والتى تحول دون توفير تعليم متميز .

2016-636130085824020001-402

ودعا الرئيس إلى عقد حوار مجتمعي موسع يشارك فيه كافة المتخصصين لمناقشة موضوع تطوير التعليم ووضع الأهداف والتوصيات اللازمة وحلول غير تقليدية قابلة للتنفيذ.

وأعرب الرئيس فى نهاية مداخلته عن التقدير والاحترام للمعلم، مؤكداً على أهمية تأهيله بالشكل اللازم حتى يضطلع بالرسالة الهامة التى يقوم بها. وأشار سيادته فى هذا الشأن إلى أن المجلس الاستشاري للبحث العلمى يقوم بدراسة سبل تطوير التعليم منذ أكثر من عام، وأن جهوده أفرزت عن إنشاء بنك المعرفة الذي يتيح حجم معلومات كبيرًا للجميع، وذلك كخطوة أولي على طريق النهوض بالتعليم فى مصر.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.