القاهرة | تطوير السياسات العامة للتعليم الفني في مصر

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 3 يناير 2017 - 11:46 مساءً
القاهرة | تطوير السياسات العامة للتعليم الفني في مصر

متابعة – علاء حمدي

يناقش العدد الجديد من دورية “بدائل” التي تصدر عن مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، قضية تطوير التعليم الفني في مصر، وهي قضية شغلت المتخصصين طوال السنوات الماضية، فضلا عن أنها القضية التي عملت الحكومات المتعاقبة على تطوير سياسات التعامل معها. وتناقش الدكتورة إيمان رجب رئيس تحرير الدورية، في مقدمة العدد التي حملت عنوان “إعادة التفكير في مداخل التعامل مع قطاع التعليم الفني” ضرورة تغيير طريقة التفكير في كيفية إدارة قطاع التعليم الفني على نحو يوفر نماذج ناجحة مثل مدرسة فالكو التي تعد أول مدرسة تعليم فني صناعي حكومية داخل مصنع في محافظة الغربية. وترى الدكتورة إيمان أنه على الرغم من أن قطاع التعليم الفني قد شهد تطور في سياسات التعامل معه من قبل الحكومات المتعاقبة، إلا أن خريجي هذا القطاع لازالوا لا يحظون بفرص العمل التى تمكن الدولة من الاستفادة منهم بصورة كاملة تحقق التنمية في كافة قطاعات المجتمع. وتحاول الدراسة الرئيسية التي جاءت بعنوان “السياسة العامة للتعليم الفني في مصر: الواقع والإشكاليات والخيارات” تقديم أفكار محددة للارتقاء بالسياسة العامة للتعليم الفني في مصر، حيث يجادل الدكتور أحمد دسوقي إسماعيل، مدير فرع أكاديمية السادات للعلوم الإدارية ببورسعيد، بأن التعامل مع هذا القطاع يجب أن يكون كقطاع متمايز عن قطاع التعليم العالي مع اهتمام خاص بعلاج الإشكاليات التي يواجهها. وقد حددت الدراسة سبعة إشكاليات رئيسية تتمثل في هدر الموارد وغياب فعالية الإنفاق العام، و انخفاض العائد الفردي والمجتمعي المتحقق من التعليم الفني، وانخفاض قدرات وإمكانات المدارس الفنية، وغياب اللامركزية في هذا القطاع، وضعف التنسيق بين التعليم الفني ومراكز التدريب المهني، وضعف العائد من اتفاقيات التعاون والمنح الدولية الخاصة بالتعليم الفني، فضلا عن ازدواجية التعليم الفني. ويرى أن علاج هذه الإشكاليات هي خطوة البداية للتحرك نحو تحقيق التنمية المستدامة. وتقدم الدراسة ثلاثة خيارات للتعامل مع هذا القطاع خلال الفترة المقبلة، في ضوء خبرات دولية مشابهة ، وتتمثل في الاستمرار في ذات السياسات المتبعة حاليا والتي تتعامل مع التعليم الفني كجزء من التعليم العالي، أو ادخال اصلاحات جزئية من قبيل تشجيع رجال الأعمال على الاشراف على وتطوير مدارس التعليم الفني بهدف رفع قدراتها، أو إدخال تعديلات هيكلية على المستوى المؤسسي والتشريعي. وتعد دورية “بدائل” سلسلة “دراسات سياسات” محكمة، تصدر كل شهرين عن مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وتهتم بالقضايا التي تشغل دوائر صنع القرار في مصر.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.