” العميـــد” يَفك شيفرة “ليث الجنوب” ويتأهل للنهائي لملاقاة أهلي الخليل

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 2 يونيو 2017 - 4:02 مساءً
” العميـــد” يَفك شيفرة “ليث الجنوب” ويتأهل للنهائي لملاقاة أهلي الخليل

متابعة – علاء حمدي

في ليلة رمضانية مميزة أحياها فريقا شباب الخليل والسموع الخميس، على أرض استاد الحسين بن علي الدولي في مدينة الخليل، في مباراة نصف نهائي كأس فلسطين، تمكن الفريق الشبابي من تجاوز السموع بهدف نظيف سجله فهد العتال في الدقيقة 57، أهله لملاقاة جاره أهلي الخليل صاحب اللقب في المباراة النهائية، ليلقي الشهر الكريم بفضائله على شباب الخليل وجماهيره الغفيرة التي ملأت المدرجات. وكان ذلك بحضور اللواء جبريل الرجوب رئيس اتحاد كرة القدم الفلسطيني، ونائب رئيس بلدية الخليل المهندس يوسف الجعبري والعقيد حمدي ابو كامل مدير الامن الوقائي في محافظة الخليل بالإضافة الى رئيسي اندية الفريقين وشخصيات رسمية ورياضية متعددة، وجماهير حاشدة جُلها من الفريق الشبابي.
انطلقت المباراة عشوائية، في ظل اندفاع الفريقين محاولين اقتناص هدف السبق، وكانت أولى المحاولات من جانب فريق السموع، عندما احتسبت ركلة ثابتة من طرف صندوق العميد، نفذها اسماعيل العمور قوية لكن الدفاع الشبابي في المكان والزمان، هذا واشرك مدرب العميد فهد العتال مكان عايد الجمهور بسبب الاصابة، وفي المقابل، حاول الفريق الشبابي بكرة انسل بها مؤمن اغبارية من الميمنة عكسها نموذجية ابعدها الحارس عبد الصمد أبو اسنينه لتجد الكرة البديل العتال الذي سددها صاروخية زاحفة امسكها الحارس ابو اسنينه ببراعة د15. واستمر الشباب في هجومه، الذي اعاقه حسام ابو عواد، بعدما عرقل اشرف نعمان وحصل الاول على بطاقة صفراء، واحتسبت ثابتة نفذها النعمان لكن دون فائدة، ونفذ النعمان ركنية في الشباك الخارجية لأبو اسنينه. واهدر السموع فرصة افتتاح التسجيل، عندما ارسل سامح سرحان كرة بينية وصلت المندفع العمور الذي انفرد تماماً بالحارس توفيق علي لكنه تلكأ في تسديد الكرة مفوتاً فرصة التسجيل لفريقه د26. وحاول العميد، من كرة طويلة وصلت النعمان مررها قصيرة داخل الصندوق للعتال، لكن الأخير لم يُحسن استغلالها لتذهب ركنية بلا فائدة د34. وكاد السموع أن يفتتح التسجيل، بعد كرة صاروخية سددها المتألق حسام أبو عواد من خارج الصندوق علت العارضة بقليل د39. وعاد السموع يحاول مرة أخرى، عندما وصلت كرة مقشرة ليحيى السباخي الذي انفرد تماماً بالحارس توفيق، لكنه سدد الكرة بغرابة خارج الخشبات الثلاث د43، ولعب العمور ركنية دون فائدة، واعطى الحكم بعدها ثلاث دقائق كوقت بدل ضائع لم يستغله الفريقين لينتهي الشوط بدون اهداف.
بدأ السموع مهاجماً منذ اللحظة الاولى، لكن دفاعات العميد كانت حاضرة لإفشال هجماته، وفي المقابل، سدد ليث خروب كرة صاروخية من خارج الصندوق تألق الحارس أبو اسنينه في التصدي لها وابعادها الى ركلة تماس . ونجح العميد في فك الشيفرة الساموعية، عندما ارسل عدي خروب كرة طويلة لأحمد ابو ناهية المتمركز في الجهة اليمنى، والذي بدوره عكس كرة لداخل صندوق جزاء السموع، واحدثت كرته دربكة أمام مرمى ابو اسنينه، ليستغلها فهد العتال في الشباك، معلناً عن ميلاد الهدف الاول في المباراة د57 . وبعد الهدف، أشرك المدرب الشابي، مهند فنون في كتيبة العميد، الذي أهدرَ فرصة هدف محقق بعد دقيقتين من دخوله، عندما انطلق أبو ناهية بكرة مرتدة، مررها طويلة إلى فنون على حاقة الصندوق، ليتوغل الأخير داخل الجزاء ويسدد كرة صاروخية ارتطمت في الشباك الخارجية.  بعدها سارع المدير الفني لسموع تعديل أوراقه داخل الملعب بعدة تغيرات تكتيكية، حينما دفع باللاعب أحمد كشكش إلى قلب الهجوم، وأخرج بهجت ربعي وأشرك عبيدة الهريني، ولكن كافة محاولات الليوث اصطدمت بصلابة الدفاع الشبابي بقيادة الطويل وذيب. وفي الدقيقة 75 أهدر أبو ناهية فرصة تسجيل الهدف الثاني للعميد، عندما انفرد بالحارس لكنه سدد الكرة بشكل غريب خارج المرمى، بعدها بثلاثة دقائق عاد نفس اللاعب لينطلق من الرواق الأيمن، ويسدد كرة قوية تمكن الحارس منها. والدفاع الشبابي نجح في عزل مهاجمي السموع، خاصة مع اعتمادهم على الكرات الطويلة التي كانت سهلة للدفاع ومن خلفهم الحارس توفيق علي، في الدقيقة الأخيرة كاد السموع أن يسجل هدف التعادل لكن تسديدة أبو عواد خرجت بعيدا، لتنتهي المباراة بفوز شباب الخليل بهدف نظيف، أهله الى المباراة النهائية لملاقاة جاره أهلي الخليل.  والحكام : ناصر البلبول للساحة، ومعه على الاطراف شفيق اخليل واحمد البلبول، رابعاً عمر يوسف. ومراقب المباراة: فادي اللحام ، مقيم الحكام : خالد الشلودي.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.