الوادي الجديد | بيوت الواحات القديمة – نظام اجتماعي متكامل

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 14 يوليو 2017 - 6:49 مساءً
الوادي الجديد | بيوت الواحات القديمة – نظام اجتماعي متكامل

كتب – محمود عبد ربه

كلما عدنا في تاريخ الواحات الى الوراء كلما وجدنا توطد العلاقات الاجتماعية بين السكان ..
فمن المستحيل اليوم ان تجد هذا النوع من الالفه والتعاون والتكافل بين الناس ، الا ان الواحات كانت تعيش هذا النوع من التكافل الاجتماعي كنوع طبيعي للتعايش بين الناس بحكم الحياه في هذا المجتمع الصغير الذي تربطة علاقات قرابة من انساب وصهر كعائلة واحدة …

تقول الدكتورة/ عليه حسن حسين أستاذة انتروبولوجيا بجامعة القاهرة أن بناء السكن الواحى كان يبنى بالتعاون بين المالك والأقارب الذين يعملون معه فى البناء حسب مبدأ ,, يوم عندى ويوم عندك ,, يلتزم فيه صاحب البيت بتقديم الطعام للمشاركين فى البناء الذى كان يستخدم فيه المواد البيئية مثل جريد وخشب النخيل وشجرة السنط والدوم،

وعمل قوالب الطوب من ألطين والرمل المتوفر فى الواحة، وتصميم المساكن فى الواحات يختلف من حيث الشكل لكن تقسيمها واحد فتتكون البيوت الواحانية من حوش واسع سماوى مسقوف، جزء قليل منه يسمى الملقة يوضع فيه المهراس لدش الأرز والرحايا لطحن الحبوب وحنفية الميه وهى خاصة ببيوت العائلات الكبيرة، أما باقى البيوت كانت تعتمد على السقا يملأ المياه بالقرب من العيون مثل عين الدار بغرب البلد فى الخارجة،

وفى الملقة يخصص مكان مرتفع للكنيف فى الاتجاه القبلى بدون باب فى واحة الخارجة أما فى الداخلة فبدون سقف، وحجرة للمندرة عند مدخل البوابة لاستقبال الضيوف علاوة على الغرف الخاصة بالأسر وأولادها، ثم حجرات عامة للخزين و (الطابونة) والمطبخ الذى يحتوى سقفه على فتحات تهوية وكان يستخدم الموقد لطهى الطعام (وهو عبارة عن قوالب من الطوب فوق بعض يوضع بينها حطب ليشعل النار ويضع فوقها أوانى الطهى، ثم بدأ أهل الواحات فى استعمال وابور الجاز إلى أن وصلوا الآن لاستعمال أحدث أجهزة من البوتاجازات. ويحاط المسكن بسور مرتفع لإتاحة الحرية لأفراد العائلة بخاصة وآتهم يقضون معظم وقتهم فى الحوش السماوى أو الملقة …

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.