تدشين مشروع إطعام 6 مليون مسكين بالاتحاد الدولي لشباب الأزهر والصوفية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 30 أغسطس 2017 - 1:20 مساءً
تدشين مشروع إطعام 6 مليون مسكين بالاتحاد الدولي لشباب الأزهر والصوفية

متابعة – علاء حمدي

أعلن الاتحاد الدولي لشباب الأزهر والصوفية، اليوم ، أن الاتحاد دشن مشروع إطعام 6 مليون مسكين طوال السنة، بهدف توزيع لحوم الأضاحي التي تكفي الأسرة لمدة عام كامل وليس في عيد الأضحى فقط. وذكرت « الدكتورة فاطمة التهامي »، نائبة رئيس الاتحاد الدولي لشباب الأزهر والصوفية في تصريحات صحفية، أن برنامج المشروع يقوم على آلية واضحة، عن طريق تقدم المضحي لمقر دار الاتحاد الرئيسي أو فروعه المنتشرة داخل مصر لتسديد مبلغ وقدره ألف جنيه، لتشتري الإدارة العامة للاتحاد الأضحية، نيابة عن المتبرع، وتذبحها وتوزعها على المحتاجين المسجلين بمكتب الشؤون الخيرية بالاتحاد الدولي في أول أيام العيد، مع إرسال رسالة نصية تفيد المضحي بأنه تم ذبح أضحيته حتى يتحلل. في سياق موازٍ، أعلن الدكتور علاء خضر، عضو الهيئة العليا بالاتحاد لشؤون العلاقات العامة والإعلام، تشكيل أمانات ومكاتب الاتحاد الدولي لجانًا شعبية فيما بينها لحماية المنشآت العامة والكنائس والحدائق وساحات الصلاة والميادين الكبيرة والقنصليات وعدد من الأماكن التي تزدحم بالمواطنين في احتفالات عيد الأضحى. وأضاف «خضر»، في بيان صادر عنه، أن الفعالية تأتي بالتعاون مع بعض رموز العائلات والقبائل في 23 محافظة، في مقدمتها «القاهرة، والإسكندرية، والجيزة، والقليوبية، وأسوان، والأقصر، وقنا، وسوهاج، وأسيوط، والمنيا، وبني سويف، والبحيرة، والمنوفية، والدقهلية، والبحر الأحمر، والفيوم، والشرقية والغربية». وأوضح «خضر» أن اللجان الشعبية والشبابية ستنتشر من مساء، الخميس، وحتى اليوم الثالث لاحتفالات عيد الأضحى، بالتنسيق مع القيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظات والمدن. وفي سياق متصل أعلن الدكتور عامر الخطيب، عضو المكتب العام للشئون الاجتماعية والإنسانية بالاتحاد الدولي لشباب الأزهر والصوفية، عن ذبح 800 عجل داخل قرى ومدن محافظات مصر، وسيتم توزيعها على الحالات المستحقة من الفقراء والأيتام والأرامل ومحدودي الدخل. في أيام عيد الأضحى المبارك وتم الكشف على المواشي التي ذبحت بواسطة رؤساء مكاتب الاتحاد بالمحافظات والمدن، ومسئولي القرى والنجوع ورؤساء المجازر، للتأكد من سلامتها، وسيتم تسليم كل حالة نحو 4 كيلو جرامات من اللحوم. ومن ناحية أخرى، أكد المهندس محسن عطية فرج، نائب رئيس الاتحاد الدولي للشئون الاجتماعية والإنسانية، على استمرار حملات وقوافل الاتحاد الدولي، لتقديم اللحوم والمواد الغذائية والدوائية إلى المناطق العشوائية. يُذكر أنه تم توزيع 17 طنًا تقريبًا من اللحوم على أكثر من 7000 أسرة مكفولة، مسجلين بدفاتر وسجلات مكتب الشئون الخيرية بالاتحاد الدولي وفروعه في العام الماضي. بالتعاون مع اتحاد شباب الجامعات المصرية والعربية والائتلاف الوطني للمرأة المصرية والعربية ورابطة نساء مصر ومجلس شباب كنائس مصر والاتحاد الدولي لشباب الأقباط بروما والاتحاد العربي الإفريقي الدولي

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.